الأسطورة الإيفوارية ديديه دروجبا يعتنق الإسلام

اعتنق الإيفواري ديديه دروجبا أسطورة كرة القدم الإيفوارية ونادي تشيلسي الديانة الإسلامية، وهو ما أعلنه داعية إسلامي، في أمريكاالدكتور محمد صلاح

ويعد اللاعب دروجبا احد أهم أساطير الكرة الإفريقية وذلك نظرا لمسيرته الذهبية في الملاعب الافريقية والأوروبية، والتي يعد من اهمها ميسرته مع نادي تشيلسي الإنجليزي، كما يعتبر اللاعب بطل قومي في بلاده كوت ديفوار والتي تحتوي علي سكان ذات أغلبية مسلمة والتي تقدر بنسبة ـ38.6%.

ويعتبر الاسطورة ديدييه دروجبا من مواليد 11 مارس 1978، وهو لاعب كرة قدم إيفواري كان يلعب في مركز الهجوم، كما يعتبر الهداف التاريخي لمنتخب ساحل العاج علي مر العصور، وقد اشتهر اللاعب بمسيرته الأكثر من رائعة مع نادي  تشيلسي الانجليزي، وقد سجل اللاعب مع فريق تشيلسي  أهدافًا أكثر من من أي لاعب أجنبي آخر، كما حصل  على جائزة أفضل لاعب أفريقي خلال العام مرتين في عامي 2006 و2009.

دروجبا لم يعلن عن أي شيء عبر موقعه أو أي من حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي حتى الآن.

ونشر الداعية الإسلامية، صورًا لـ ديديه دروجبا، بجانب مأذون شرعي، وهو يجلس على أريكة.

وكتب الدكتور محمد صلاح الذي يعمل في الولايات المتحدة الأمريكية: “اعتنق لاعب كرة القدم الإيفواري السابق الشهير ديديه دروجباالإسلام”.

ويذكر انه منذ سنوات عديدة كانت هناك حالة جدل كبيرة بين الجماهير على مواقع التواصل الاجتماعي حول ما هي ديانة اللاعب دروجبا، والحقيقة أن النجم الإيفواري قبل دخوله الاسلام كانت ديانته المسيحية “كاثوليكي”، ومما يؤكد ذلك الامر أنه في شهر مايو 2012، تلقى النجم الإيفواري  إشادة كبيرة من المكتب الرياضي في الفاتيكان، وذلك بعد مساهمة اللاعب في فوز تشيلسي بلقب دوري أبطال أوروبا وكانت هذه هي المرة الأولى في تاريخ النادي.

ولعب دروجبا مع المنتخب الإيفواري في 105 مباريات وأحرز 65 هدفًا، وقادهم لأول مرة لخوض نهائيات كآس العالم في 2006.

وخلع دروجبا حذاءه وترك كرة القدم في 2018، بعدما صنع تاريخًا كبيرًا في مسيرته مع تشيلسي، وقبل ذلك مارسيليا الفرنسي لاعبيفريق آرسنال الإنجليزي الديانة الإسلامية، حسبما أفادت تقارير صحفية مختلفة اليوم الجمعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *